accessibility

البنك المركزي يطلق موقعه الالكتروني الجديد تزامنا مع اليوبيل الفضي

اطلاق موقع البنك الالكتروني الرسمي الجديد

 

 

بمناسبة الأعياد الوطنية والتي تتزامن مع ذكرى الاستقلال الـ 78 للمملكة وعيد الجلوس الملكي الخامس والعشرين "اليوبيل الفضي"، وفي إطار الحرص على مواكبة التطورات التكنولوجية المتتالية، والتوافق مع أفضل الممارسات في هذا المجال؛ يسر البنك المركزي أن يعلن عن إطلاق موقعه الإلكتروني الجديد وذلك بعد إعادة تطويره تطويرًا شاملًا، ليُتيح لزوار الموقع تجربة مميزة تلبي احتياجاتهم في الحصول على كافة معلومات القطاعات التابعة له بكل سهولة، والتعرف على مهام ومسؤوليات البنك وأبرز إنجازاته وآخر الأخبار وإلى العديد من الإحصاءات الدورية. 

يعتبر هذا المشروع جزءًا من رؤية البنك المركزي لتعزيز الشفافية والإفصاح حيث تم تصميم الموقع الجديد ليضم العديد من الصفحات التي خصصت لعرض محتوى غني باللغتين العربية والإنجليزية، كما تم اثراء الموقع الجديد بمحرك بحث متقدم لضمان سهولة التصفح والوصول للمعلومات مع إمكانية التصفح من مختلف الأجهزة الذكية، كما لم يغفل التصميم الجديد عن مراعاة الاحتياجات البصرية المختلفة للمتصفحين لأجل ذلك تم إتاحة العديد من الخيارات مثل إمكانية التحكم بحجم الخط، وخاصية القراءة الصوتية للنصوص.

 

كما يأتي الموقع الجديد بتصميم حديث وميزات متقدمة، ليكون واجهة البنك المركزي لكافة الزائرين ومصدرًا شاملاً لكافة المعلومات وذلك من خلال إتاحة إمكانية المتابعة لكافة المستجدات والأخبار ذات الصلة بالبنك المركزي مثل قرارات السياسة النقدية، وسياسة وبرنامج البنك لتعزيز الاشتمال المالي ورؤية التكنولوجيا المالية والابتكار والتقدم بفكرة إبداعية، والأطر القانونية والرقابية الناظمة للقطاعات الخاضعة لرقابة البنك، وما يتبعها من تطورات في إدارة المخاطر السيبرانية والاستجابة لحوادث الامن السيبراني، وغيرها من المهام والمسؤوليات التي يضطلع بها البنك المركزي. 

وإيماناً منا بأهمية الشمولية ورفد بيئة أكثر تفاعلية وتشاركية مع المجتمع ولتحقيق التواصل المباشر، فقد حرصنا على أن يحافظ الموقع الجديد على قنوات اتصال مباشرة مع الجمهور، يمكن من خلالها تقديم الشكاوى المتعلقة بالمؤسسات المالية المرخصة، وتقديم أي مقترحات أو استفسارات.

آملين أن ينال الموقع الجديد رضاكم، سائلين المولى عز وجل أن يحفظ وطننا ويديم علينا نعمة الاستقرار والازدهار تحت ظل صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني حفظه الله ورعاه وأدام عزه وحفظ ملكه. كما نعبر عن تقديرنا واعتزازنا بسمو ولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله، الذي نسير على خطاه في دعمه واهتمامه بالتقنيات الحديثة لتوظيفها في خدمة الاقتصاد الوطني. نسأل الله أن يوفقه ويسدد خطاه، ويحفظه ويرعاه ليبقى ذخراً وسنداً لوطننا الغالي.

محافظ البنك المركزي الاردني

كيف تقيم محتوى الصفحة؟

عدد زوار الصفحة:

870